مستشار المنظمة الأوروبية: مصر تفقد سنويًا 20 ألف فدان من أجود الأراضي

قال توفيق عبد الحي، المستشار الأول للمنظمة الأوروبية لتطوير الاقتصاد، إن هناك عدة مشاكل من شأنها التأثير سلبًا على التنمية الزراعية والاستدامة، موضحا أن مصر تفقد سنويا 20 ألف فدان من أجود الأراضي الزراعية بسبب التعديات وتعدد جهات الاختصاص.

وأضاف “عبد الحى” لـ”البديل” اليوم، أن المشاكل يأتى على رأسها انخفاض كفاءة الري في الزراعة المروية، التي بلغت 50 % فقط في الأراضي القديمة وترتفع إلى 80 % في المناطق الجديدة، بجانب انخفاض ميزانية المؤسسات البحثية الزراعية، التي تتعدى 0.01 % من إجمالي الناتج القومي.

وأوضح “عبد الحي” أن تفتت الحيازات وتآكل قدرات جهاز الإرشاد وشبكة المصارف، تعد من أهم المعوقات التي تواجهها التنمية الزراعية في مصر، مؤكدا ضرورة وضع منظومة للتجميع الزراعي من خلال التعاونيات وتشجيع وتوفير الخدمات والمنح والقروض المدعومة لهذه التجمعات، وأن تدعم الدولة البنية الأساسية للقطاع الزراعي وضخ الاستثمارات به، وتجهيز مناطق الاستصلاح الجديدة بكامل المقومات التنموية المطلوبة والخدمات وتوفير الطاقة والميكنة ومستوى المعيشة المناسب للمزارعين.