مسئولان أمريكيان يبحثان في الأردن ترتيبات تنفيذ تمرين عسكري بمشاركة 24 دولة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بحث مساعد وزير الدفاع الامرسكي آندرو ويبر ومدير وكالة خفض التهديدات الدفاعية كينيث مايرز الاثنين في عمان مع رئيس هيئة الاركان الاردنية المشتركة الفريق الركن مشعل محمد الزبن الاستعدادات لاجراء تدريبات عسكرية في المملكة بمشاركة 24 دولة، حسبما افاد مصدر رسمي اردني.

وبحسب وكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) التي اوردت النبأ، تم خلال اللقاء الذي حضره السفير الامريكي في عمان بحث “الاجراءات والاستعدادات الجارية لتنفيذ تمرين +الاسد المتأهب+ للعام الرابع على التوالي في الاردن”.

واوضحت الوكالة ان تمرين “هذا العام يشهد مشاركة واسعة من عدد من الدول الشقيقة والصديقة تجاوز عددها حتى الان 24 دولة”.

كما تم خلال اللقاء بحث “أوجه التعاون والتنسيق بين القوات المسلحة والجيش الامريكي وآليات تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين”.

ولم تعط الوكالة المزيد من التفاصيل حول موعد هذا التمرين او الدول المشاركة، وكانت اخر تدريبات “الاسد المتأهب” المتعددة الجنسيات جرت في (يونيو) من العام الماضي بمشاركة ثمانية آلاف عسكري من 19 دولة منها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وتركيا والسعودية ومصر والعراق.

وتخشى الولايات المتحدة من تداعيات الحرب السورية على الدول المجاورة ولا سيما الاردن، الحليف الرئيسي لواشنطن وأحد البلدين العربيين الموقعين حتى الان معاهدة سلام مع اسرائيل.

ويستضيف الاردن، الذي يتشارك في حدود مع جارته الشمالية سوريا تزيد عن 370 كيلومترا، حوالى نصف مليون لاجئ سوري.