فهمى : حاولنا إشراك “الاخوان” فى الحوار الوطنى ولكنهم اتجهوا للعنف

قال نبيل فهمى وزير الخارجية المصرى أنه «فخور بالدستور الجديد الذي يشكل نقطة تحول للعملية الديمقراطية بمصر ، وتحد هائل على الصعيد الاقتصادي ينتظر مصر خلال الفترة القادمة، و بحلول عام 2018 سيتجاوز عدد سكان مصر 100 مليون نسمة مما يزيد التحديات»

وأكد فهمى فى ندوة القاها بواشطن عرضتها قناة “أون تى فى” إن الحكومة حاولت إشراك الإخوان في الحوار الوطني لكنهم فضلوا الإتجاه للعنف .

وأوضح أن «مصر تحاول تعزيز علاقاتها بالدول الأفريقية تأكيداً على دورها كقائد للقارة، و نتطلع لمفاوضات جدية بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة».