“ديبكا”: السيطرة على “سلافيانسك” ستحدد مصير شرق أوكرانيا بأكملها

تناول موقع “ديبكا” الصهيوني في تقرير له أمس، تطورات الوضع بمدينة “سلافيانسك” الأوكرانية بعد تزايد احتمالات وقوع مواجهات عسكرية بين موسكو وكييف، معتبرا أن الطرف (روسيا أو أوكرانيا) الذي سيحسم الوضع لصالحه بهذه المدينة الأوكرانية سيضمن السيطرة على منطقة شرق أوكرانيا بأكملها، خاصة “دونيتسك”.

يضيف الموقع وثيق الصلة بالدوائر الاستخباراتية أنه منذ يوم أمس، تشهد الحدود الأوكرانية الروسية مزيدا من التوترات العسكرية من قبل السلطات في موسكو وكييف،  موضحا أن روسيا تتفوق في القدرات العسكرية عن السلطات الأوكرانية الحالية، حيث يتمركز نحو 11 ألف جندي روسي على بعد 40 كيلو مترا من شرق أوكرانيا.

يوضح “ديبكا” أن عملية تصعيد الوضع عسكريا بين روسيا وأوكرانيا في مدينية “سلافيانسك” تتوقف على دعم الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية لحكومة كييف الحالية، مضيفا أنه بدون هذا الدعم لن تقدم الحكومة الجديدة على ذلك مع موسكو، الأمر الذي يؤكد أن حل الصراع في هذه المنطقة يتوقف على مدى توافق “فلاديمير بوتين” و “باراك أوباما”.

ويشير الموقع الصهيوني إلى أن الوضع الحالي بمدينة “سلافيانسك” يحرج الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” بشدة، حيث يضع واشنطن في مواجهة مباشرة مع موسكو بقيادة “فلاديمير بوتين”.