«الطليعة الناصرية» تنفي وجود انشقاقات داخل الحركة

قال المهندس عبد الحكيم عبد الناصر، نجل الزعيم جمال عبد الناصر، على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” الأحد، أنه لا صحة لما تردد من أنباء حول عقد أي اجتماعات لإجراء أي تحقيق مع أعضاء حركة الطليعة الناصرية «أسماء إبراهيم، وسراج قنبر، وسيف عبد اللاه»، مضيفا أنهم ملتزمون تنظيمياً بكل سياسات الحركة والتعليمات الصادرة عن قيادتها.

وتابع سراج قنبر، عضو اللجنة الإعلامية لحركة الطليعة الناصرية، لـ”البديل” اليوم الأحد، أنه لا توجد أي خلافات داخل الحركة منذ إجراء انتخابات المكتب السياسي والأمانات.

وأشار إلى أن الكتب السياسي للحركة مكون من «سيف عبد اللاه أميناً للتنظيم، ومؤمن إبراهيم أمين التنظيم المساعد، وعبد الغفار مغاوري أمين التثقيف، وسراج الدين محمد رؤيا مسئول إعلامي، وأسماء إبراهيم محمد مسئول اتصال سياسي، وطارق محمد مدحت، وحسن خليفة، مسئولان للعمل الجماهيري، وأحمد درويش فتيح، مسئول مالي، ومنسق عام الوجه القبلي، ومحمد الجمسي، منسق عام الوجه البحري».

وأكد أنه ليس من صلاحيات أي فرد مهما علا شأنه بجبهة الشباب الناصري إصدار أي بيانات سياسية لها علاقة بحركة الطليعة الناصرية وأن الجبهة عمل مشترك ينتهي بانتهاء انتخابات الرئاسة.