استنفار أمني ببورسعيد تزامنًا مع محاكمة المتهم بالتخابر مع الكيان الصهيوني

شهدت محافظة بورسعيد، منذ صباح اليوم الاثنين، حالة من الاستنفار الأمني المكثف، وذلك تزامنًا مع محاكمة “محمد عبد الباقي” المتهم بالتخابر مع الكيان الصهيوني والجيش العلوي وحزب الله بلبنان .

حيث تستأنف محكمة جنايات أمن الدولة ببورسعيد، باقي جلسات محاكمة المتهم، بعد رفض محكمة استئناف الإسماعيلية طلب رد المحكمة المقدم من محامي المتهم .

ومن جانبها شددت القوات من الإجراءات الأمنية للمترددين على المحكمة، هذا بالإضافة إلى القوة التي تصطحب المتهم من سجن بورسعيد إلى مقر المحكمة .

وقد أحاطت مدرعات الجيش الثاني الميداني المحكمة، وانتشرت قوات الأمن بالمحافظة، وكثفت من تواجدها بالكمائن الثابتة والمتحركة .