«إبراهيم» يفتتح مؤتمر «السياحة في عالم متغير» بمكتبة الإسكندرية

افتتح الدكتور محمد إبراهيم وزير الآثار وطارق مهدي محافظ الإسكندرية مساء أمس الاثنين، مؤتمر “السياحة في عالم متغير (الفرص والتحديدات)” بمكتبة الإسكندرية، والذي تستمر فعالياته حتى 30 إبريل الجاري.

وتنظم المؤتمر كلية السياحة والفنادق بجامعة الإسكندرية، برعاية كل من: السيد هشام زعزوع وزير السياحة والدكتور وائل الدجوى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وطارق مهدى محافظ الإسكندرية، والدكتورة حنان قطارة عميد كلية السياحة والفنادق بالثغر والدكتور رشدى زهران نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب.

وقال وزير الآثار في كلمته: السياحة تمرض بفعل الظروف السياسية من ثورات وحروب وأزمات اقتصادية وتحديدا تأثرت السياحة بعد ثورة يناير، ويجب علينا أن ندرس كيفية التعاون المشترك بين وزارتي الآثار والتعليم العالي في كيفية اكتشاف الآثار الغارقة بالإسكندرية.

وأضاف اللواء/ طارق مهدى محافظ الإسكندرية، أننا نملك الكثير من الموارد الطبيعية ونملك القدرة أيضا علي رسم الاستراتيجيات والسياسات لبناء مصر، لكن هناك محركا أساسيا للأسف نعمل عليه هو (فكر الفقر وفقر الفكر)، لذلك علينا أن نجعل حلمنا كبيرا حتي تكون مصر كبيرة لأننا نستحق ذلك.

أما الدكتورة حنان قطارة عميدة كلية السياحة والفنادق بالثغر فقالت، إن هناك رسالة مهمة وواضحة علينا جميعا أن نعي أبعادها مع الظروف المحيطة بنا وعلينا أن نعمل بكل جد للعمل على تنشيط السياحة وهذا المؤتمر لمناقشة الفرص والتحديات، لكن صناعة السياحة تخص الفكر والهوية متمنين أن يصل المؤتمر إلي مجموعة من التوصيات والمقترحات للخروج من الأزمة.

وتحدث الدكتور/ رشدى زهران – نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب وقال إن هناك محوريين الأول للبحث العلمي والثاني خدمة المجتمع ليس الداخلي فقط، إنما علي مستوى الدولة، والسؤال هنا كيف نجعل مصر ترتقي عن المركز الـ 18 علي مستوى العالم في مجال السياحة.

وفي نهاية فعاليات اليوم الأول من المؤتمر قامت الدكتورة حنان قطارة بتسليم دروع تذكارية لكل المسئولين والراعين للمؤتمر، متمنين النهوض بمنظومة السياحة وإعادة تنشيطها والتي ستكون هي نقطة البداية للنهوض بالاقتصاد المصري.