«6إبريل» المستقلة بالمنوفية ترفض قانون التظاهر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

رفضت حركة “6 إبريل” المستقلة بمحافظة المنوفية، قانون التظاهر الجديد الذي تم رفعه إلى المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية، تمهيدا لاعتماده.

وقالت الحركة، في بيان لها اليوم الخميس، إن “القانون يؤكد عودتنا إلى عصر قمع الحريات وعودة عصور الظلام مرة أخرى، ولكن هذا لن يحدث أبدا، خاصة بعد قيام أبناء الشعب المصرى بثورتين رفضا للظلم والفساد والمطالبة بنيل أقل الحقوق،  وهى الحرية والتعبير عن الرأي”.

وأضاف البيان أن الشعب المصرى سيرفض القانون، وأنه لا مجال لنا من أجل العودة إلى الخلف، ومن المستحيل حدوث ذلك بعد أن رأت الحرية النور في مجتمعنا.

وأكد البيان أن الحركة ستعمل من أجل المحافظة على “بصيص الحرية الذي شاهدناها، ولا مجال للتفريط فيه” .