واللا: الغرب وأمريكا يتجاهلون “نتنياهو”

علق موقع “واللا” الإسرائيلي في تقرير له اليوم، على جولة المفاوضات التي جرت خلال اليومين الماضيين بين المجموعة السداسية وإيران حول برنامج طهران النووي، واصفا الوضع بـ “ارتياح غربي إيراني وقلق إسرائيلي”.
وأوضح “واللا” أن القلق الإسرائيلي ناتج عن اتفاق يجري إعداده بين المجموعة السداسية وإيران يتلخص في رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران تدريجيا خلال نصف عام.
وأضاف الموقع الصهيوني أن اتفاق كهذا سوف يقضي على كل الجهود التي تبذلها تل أبيب فيما يخص استمرار العقوبات المفروضة على إيران، فضلا عن أنه سوف ينحي إسرائيل جانبا عن أي دور في تسوية هذه القضية.
ولفت موقع “واللا” إلى أنه خلال الجولة الأولى من المفاوضات التي جرت اليومين الماضيين بين المجموعة السداسية وإيران، تجاهلت الدول الخمسة + واحد (أمريكا الصين روسيا بريطانيا فرنسا وألمانيا) الشروط الأربعة التي حددها رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” من أجل التوصل لتسوية مع إيران فيما يخص برنامجها النووي.
وأشار الموقع الصهيوني إلى لقاء من المقرر عقده بين رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” ووزير الخارجية الأمريكي “جون كيري” يوم الأربعاء المقبل بالعاصمة الإيطالية روما.
وقال “واللا” إن اللقاء الذي سيجمع “نتنياهو” و “كيري” سيكون صاخبا وخاليا تماما من الهدوء ورقة الحديث، حيث سيحاول رئيس الوزراء الصهيوني الضغط على وزير الخارجية الأمريكية لثني واشنطن عن موقفها من برنامج طهران النووي.