ممدوح حمزة: لماذا يموّل البنك الدولى ميزانية الإخوان بعد تقاعسه عن السد العالى؟

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تساءل المهندس الإستشاري “ممدوح حمزة” عن كيفية نسيان موقف البنك الدولي من تمويل السد العالي ورفضه للمساهمة في بنائه.

وأضاف حمزة في عدة تغريدات له عبر موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” :”السد العالي مشروع تنمية شاملة أما القرض الحالي لغرض عدل ميزانية الإخوان السرية”.

وأشار حمزة إلي أن البنك الدولي يمول من أجل الاستهلاك وليس من أجل التنمية موضحًا أن ماليزيا والبرازيل وعديد من دول أمريكا اللاتينية اتخذوا قرارا استراتيجيا بعدم التعاون مع البنك الدولي .

وتابع :” كان هذا سر النجاح العظيم في التنميه ؛ لأنها تنميه بالقدرة الذاتية وليست بقدره الأخرين الجهات المانحة تتدخل في كل ما يخص أوجه صرف القرض ودائما ما تفرض شركات أجنبيه .. بالإضافة إلي الشروط النمطيه المعروفة عالميه بشروط افقار وإذلال الشعوب لصالح المساهمين الرئيسيين من الدول الكبري لتزداد غني ونحن نغرق فقرا”.