في ذكرى 25 إبريل.. فيديو السادات يُصلي على رمال سيناء ويقبل علم مصر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

يعيد “البديل” في الذكرى 31 لتحرير سيناء وانسحاب آخر الجنود الإسرائيليين منها عام 1982 نشر مقطع فيديو للرئيس الراحل محمد أنور السادات وحرمه جيهان السادات أثناء رفعه العلم المصري على أرض سيناء.

وصاحب السادات وفد تشكل من الرئيس السابق محمد حسني مبارك، والفريق أول كمال حسن وزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق، وفريد عزت وهبة محافظ سيناء الجنوبية الأسبق، وعدد من قادة القوات المسلحة.

وفور وصول السادات أقيمت صلاة شكر على رمال سيناء أمها الشيخ عبد الرحمن، شيخ الأزهر الأسبق، على حين أدى الأنبا شنودة الثالث بابا الإسنكدرية صلاة شكر خاصة، وفي السياق نفسه صلى حاخام اليهود المصريين مع مرافقيه صلاة شكر لعودة الأراضي المصرية لأصحابها.

وعلى نغمات العزف العسكري قبَّل الرئيس الراحل السادات علم مصر قبل رفعه على أراضي سيناء المقدسة.