“أسف يا ريس”: الشعب أسقط الشرطة واستبدل النظام بآخر أكثر سوءا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قالت صفحة”أنا أسف يا ريس” إن ثورة 25 يناير 2011 قامت بذريعة قيام فردي شرطة بالتعدي على “خالد سعيد” ما أدى إلى وفاته، مضيفة أنه في 2013 يقوم عامة الشعب ممن ليست لهم أي سلطة قانونية أو قضاية بإصدار وتنفيذ أحكام الإعدام في بعضهم البعض بأبشع الطرق “حرقا، ذبحًا، شنقًا” بالإضافة إلى التمثيل بالحثث.

وتساءل أدمن “أسف يا ريس” عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي: “ماذا يفعلون بعد الثورة.. ما كان السبب في قيام الثورة؟”، مضيفًا: “اللي فينا بيمسك حرامي وبيعامله باحترام  يبقي يلوم على فرد الأمن”.

وتابع: “الشعب أسقط الشرطة ورجع يشتكي من قلة الأمن وأسقط النظام واستبدله بأسوأ.. والمشكلة لا في النظام ولا الشرطة ولكن في الشعب اللي طلع منه النظام والشرطة”.

أخبار مصر – البديل