بالفيديو.. المتحدث باسم الداخلية: حبس ضباط الشرطة لمشاركتهم في التظاهر.. غير صحيح

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

نفى اللواء هاني عبد اللطيف، المتحدث الرسمي باسم وزراة الداخلية، ما تردد حول أن مشروع قانون التظاهر، يتضمن موادًا، تقضي بعقوبة الحبس لقوات الشرطة في حال قيامهم أو اشتراكهم في تنظيم أي تظاهرات، مؤكدًا أنه حديث لا أساس له من الصحة، فهو مشروع مقدم من وزراة العدل لحماية المتظاهرين ولا يتعرض للشرطة.

وأضاف في اتصال هاتفي على فضائية الجزيرة، عبد اللطيف أن الوزارة مهتمة بمشكلات أمناء الشرطة للغاية ولهم بعض المطالب وهم يتواصلون مع قيادتهم لحل الأزمة، في حدود الإمكانيات المتاحة بالوزارة، مشيرًا إلى أن وقف العنف بالشارع، يقتضي حلًا سياسيًّا وليس أمنيا؛ لأن الأمن موجود في الشارع، ويبذل أقصى جهد لحماية الشعب، كما أن رجال الشرطة هم من يدفعون ثمن هذه الفوضى.