تعليقًا على اغتيال “بلعيد”.. العريان: نسأل الله أن يجعل دمه لعنة على من تسبب في قتله

قدم الدكتور عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، العزاء إلي الشعب والحكومة التونسية في حادثة اغتيال المعارض اليساري شكرى بلعيد.

وقال ” العريان ” في تدوينة له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” إن فقدان معارض تونسي في هذه الظروف خسارة كبيرة، مضيفاً: نسأل الله أن يجعل دمه لعنة علي من تسبب في قتله، ومن يريد أن يجر تونس إلى فوضى مدمرة، ولكل من يريد أن يحرف مسار الثورات العربية السلمية إلي مسار عنف وقتل وفوضى.

وأشار العريان الي أن سلمية الثورة المصرية سر توهجها وأن السمة الاصيلة لها أنها غير مسيسة ولا يملكها حزب أو جماعة  بل الشعب باكمله .

وتابع ” من الخطأ والغباء أن نستدرَج بعيدا عن التحول الديمقراطي إلي مسار العنف والفوضى، تحقيق أمال الثورة رهن بتكاتف كل المصريين”.