شفيق: مرسي يقود سلطة انتقامية متأمرة لا يعنيها هموم الوطن

وصف المرشح الرئاسي السابق أحمد شفيق الوضع الحالي لمصر في ظل تلاحق الكوارث بأنه يرسخ تباعد المسافات بين السلطة والمصريين، مؤكدًا أن أغلب المواطنين يشعرون أن السلطة الحالية لا يعنيها اعباء المواطنين أو هموم الوطن واتهم شفيق السلطة الحالية بتكريس التمييز بتفضيل أبناء جماعتها عن سائر المواطنين، مشيرًا الى أن الرئيس مرسي لم يتحرك لمواساة عائلات ضحايا مركب الصيد الغارق في البحر المتوسط.

وأضاف عبر تغريدات له علي موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” السلطة لاتتعامل بنفس السرعة مع هموم المصريين بينما تفعل كل شيء وفورا من أجل الآخرين، مؤكدًا أن تصرفات السلطة تثير الشك عن مدى ولائها لمصر.

وعدد المرشح الرئاسي السابق مساوئ السلطة الحالية مؤكداً انها لا تهتم الا بالشان الاخواني ولا تضع مصالح المصريين في حسابتها، وتابع قائلاً: “مصر لن تصل إلى الاستقرار والأمان إذا استمرت إدارة الدولة بهذه الطريقة المخزية المؤسفة ” واصفًا الرئيس بانه يقود سلطة مكائدية انتقامية متآمرة. وختم شفيق تدوينته بقوله “مرسي رئيس مطعون في انتخابه وسلطته فاقدة للشرعية”.