هشام قنديل: الحكومة تسعى لتحقيق العدالة الاجتماعية والمجلس لا يتخذ قرارات منفردة

أكد الدكتور هشام قنديل “رئيس مجلس الوزراء”، أن الحكومة تسعى لتحقيق العدالة الاجتماعية وتفعيل الأجهزة الرقابية بما يساعد الحكومة في مكافحة جميع أشكال الفساد، مشيرا إلى أنه في هذه المرحلة الحرجة اقتصاديا لا يتخذ المجلس قرارات منفردة، بل يستشير فيها الخبراء.

وأوضح قنديل- في مؤتمر المبادرة الوطنية للانطلاق الاقتصادي التي بثتها فضائية أون تي في- أن المصريين قد يختلفوا سياسيا، ولكنهم يتفقون على بدء النهضة السياسية والعمل على الانطلاق الاقتصادي المصري.

وأكد أنه من الضروري محاربة الفساد والتصدي له، خاصة أن الحكومة في خطتها الاقتصادية تسعى لتحقيق العدالة الاجتماعية، مضيفا: “نجحنا إلى حد كبير في توفير السلع الأساسية للمواطن وما زال هناك الكثير الذي يمكن عمله ونسعى لإنشاء مفوضية لمكافحة الفساد لضمان أن تكون مواجهة الفساد عمل مؤسسي”.

يذكر أن المبادرة الوطنية للانطلاق الاقتصادى تحت شعار “لنتفق على ما يجمعنا”  بمقر مركز المعلومات، قاعة الاجتماعات الرئيسة بمجلس الوزراء، بحضور الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء والمستشار أحمد مكى وزير العدل ونخبة مختارة من الضيوف، بهدف صياغة توصيات ومقترحات تخرج ببرنامج وطني يعكس مطالب الشعب، ويبرز مدي التزام الحكومة علي تنفيذ المبادرة من خلال حزمة من التشريعات والقوانين المعنية بمكافحة الفساد والحفاظ علي المال العام بما يحقق خطط الدولة.